اليوم الثاني لسينودس الكنيسة الكلدانية

 

بدأت اعمال اليوم الثاني للسينودس الكلداني المنعقد في روما صباح الجمعة 6 تشرين الاول 2017 بالقداس الالهي الذي ترأسه سيادة المطران عمانوئيل شليطا وقدمه على نية المرحوم المطران حنا زورا لمناسبة مرور سنة على رحيله، وعلى نية شفاء مطران جاك اسحق وكذلك طلب الصلاة لاجل كل الابرشيات والمؤمنين والسلام بالعالم.

بدأت الجلسة الصباحية بمناقشة وضع ابرشية طهران وارميه والاستماع الى الاباء الاساقفة. بعده اكد غبطة البطريرك على اهمية استعمال النصوص المعتمدة من السينودس والكرسي الرسولي تحت التجربة وهي: القداس، العماذ، الاكليل وصيغة الحلة. وتناول الاباء موضوع اختيار الوان حلة الكاهن في القداس وزينة الكنيسة وتم الاتفاق ان يكون اللون الابيض في عيد الميلاد والدنح والقيامة والتناول الاول، كذلك اتفق الاباء اعتماد بوابة عشتار في الواجهة الخارجية للكنائس.

 ومساءاً كانت الجلسة مخصصة الى دراسة الدعوات الكهنوتية والرهبانية واسباب تراجع التنشئة الروحية والانسانية والفكرية. وتوقفوا بشكل خاص عند قضية الرهبان الكلدان. وقبل ختام الجلسة قرأوا رسائل بعض المؤمنين الى السينودس.

منقول من موقع البطريركية الكلدانية

 

About wassan sitto

x

Check Also

مشاركة أبرشيتنا الكلدانية في مهرجان العائلة للكنائس الشرقية في أستراليا

تضامناً مع حملة “التصويت ضد” تغيير او تعديل قانون الزواج في استراليا لصالح تشريع زواج ...