تأمل في موعظة الاحد الثاني من تقديس البيعة

بيتُ أبي: بيتُ الحُبِّ والرأفة،

هو مسكنٌ لكل ما هو عذبٌ ودافيء،

هو خيمةٌ تحمي وتستر من المخاطر،


هو حيثُ يكون الخطأ مرفوضاً والخاطئ محبوباً،

هو حيثُ تَكُونُ الخطايا مغفورة، والعودة بكرامة مقبولة،

هو حيثُ لا جوع ولا عطش ولا عُريٌ ولا عجز،

بيتُ ابي:

هو دارٌ للشفاءِ والتحلي بالنقاء،


هو حيثُ يأتي السلام، وتأتي النعمة والاطمئنان،

هو حيثُ لا نُترك في سقطاتنا متوجعين، ولا في ظلمتنا ضائعين،

هو حيثُ يُعطى لنا الرجاء باستمرار، وتُعطى لنا القيامة والحياة!
بيتُ ابي هو بيتي:


هو المذبحُ وقدس الأقداس،

هو منبرُ الكلمة وبيت القربان،
هو الكنيسة حيثُ الرحمة ودفء الحنان

بقلم  وسن ستو

About wassan sitto

x

Check Also

تأمُّل في موعظة الأحد الرابع من زمن الصيف

ونفخَ فيهِ نسمة الحياة! الله، ينفخ أنفاسهُ في ” جسد ” الإنسان، فيحيا! الله، يفيضُ ...